Logo UN Website

UNSMILبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا

لصفحة الرئيسية خريطة الموقع إتصل بنا

English  |  العربية 14:35:07, السبت, 25 آذار 2017
تنسيق المساعدات الدولية

الولاية
 
دعم الجهود الليبية في تنسيق المساعدة الدولية وبناء القدرات الحكومية، عن طريق دعم آلية التنسيق داخل الحكومة الليبية التي أُعلن عن تشكيلها في 31 يناير/كانون الثاني ٢٠١٢ ، وتقديم المشورة إلى الحكومة الليبية لمساعدتها على تحديد الاحتياجات ذات الأولوية للدعم الدولي، وإشراك الشركاء الدوليين في العملية حسب الاقتضاء، وتيسير المساعدة الدولية للحكومة الليبية، وإقرار تقسيم واضح للعمل وكفالة التواصل المنتظم المتواتر بين جميع مقدمي المساعدة إلى ليبيا- قرار رقم 2040 (2012)، الفقرة 6 (ه)
 
أنشطة البعثة
 
تعمل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا مع مكتب رئيس الوزراء ووزارة التخطيط لإنشاء هيكلية لتنسيق عروض المساعدات الدولية بما يتماشى مع الاحتياجات التي تحددها الحكومة الليبية.
 
فقد دعمت بعثة الأمم المتحدة حكومة ليبيا في تنظيم مؤتمر خلال الفترة من 30-31 يناير/كانون الثاني بشأن الدعم الدولي المنسق في مجالات العدالة الانتقالية وسيادة القانون وإصلاح الإدارة العامة والحكومة الالكترونية وتقديم الخدمات الاجتماعية وتعزيز دور المجتمع المدني والإعلام والاتصالات الاستراتيجية.
 
وفي 29 مارس/آذار، دعمت البعثة تنظيم اجتماع عقده نائب رئيس الوزراء ووزير التخطيط من أجل عرض خطة الحكومة الاستراتيجية وإنشاء آلية لتنسيق المساعدة الدولية.
 
وتحت قيادة نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة/ المنسق المقيم، قام فريق الأمم المتحدة في ليبيا بدعم الأولويات المحددة في الخطة الاستراتيجية للحكومة وموائمتها مع خططه من خلال وضع إطار استراتيجي موحد لفريق الأمم المتحدة.
 
وقد نوقش هذا الإطار الاستراتيجي لعام 2012-2013 لفريق الأمم المتحدة في ورشة عمل عقدتها وزارة التخطيط الليبية في 29 يوليو/تموز 2012 مع الوزارات الحكومية المعنية ووكالات الأمم المتحدة.
وستواصل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وفريق الأمم المتحدة في دعم الحكومة في جهودها الرامية إلى تنسيق الدعم الدولي إلى ليبيا في المجالات ذات الأولوية، بما في ذلك الحكم الديمقراطي، والأمن، ونزع السلاح، والتسريح وإعادة الإدماج، والعدالة الانتقالية، والتنمية الاقتصادية، وتقديم الخدمات الأساسية.
 
كما ستقوم البعثة، مع شركائها الدوليين، بتعزيز الدعم المقدم لهيكل التنسيق الدولي الذي أنشأته الحكومة وستواصل تعزيز مواءمة الجهود الدولية مع الأولويات الوطنية والخطط القطاعية.